اختفاء نصف مليار يقود مدير وكالة بنكية وموظف إلى السجن

اختلاس أموال اختلاس أموال

باشر قاضي التحقيق لدى المحكمة الابتدائية في الجديدة تحقيقاته المفصلة مع مدير وكالة بنكية، وموظف فيها، بخصوص اختلالات مالية، بعد اكتشاف لجنة افتحاص حلت بها اختفاء مبلغ تجاوز نصف المليار سنتيم.

وأحال وكيل الملك القضية على قاضي التحقيق، الثلاثاء الماضي، لمباشرة التحقيق حول النازلة، وهو ما جعله يأمره بإيداع المتهمين سجن سيدي موسى رهن الاعتقال الاحتياطي.

وكانت لجنة افتحاص داخلية قد حلت في الوكالة البنكية، واكتشفت عدم تبرير مبلغ مالي تجاوز نصف مليار سنتيم، وهو ما دفع إدارة البنك إلى وضع شكاية لدى وكيل الملك، الذي أعطى بدوره تعليمات للشرطة القضائية بمباشرة التحقيق في النازلة، حيث تم اعتقال مدير الوكالة، وموظف في الحسابات.