مخاوف إسبانية من انتخاب “بوجديمون” رئيسا لإقليم كتالونيا

عبرت الحكومة الإسبانية الجمعة، عن رفضها لعودة الزعيم الكتالوني السابق كارلس بودجمون إلى حكم الإقليم من منفاه الاختياري في بروكسل.

وهددت مدريد بالطعن على أي محاولة للقيام بذلك في المحاكم، بينما اتفق دعاة الاستقلال الكتالونيون الأربعاء، على محاولة إعادة انتخاب بودجمون زعيما للإقليم مرة أخرى من منفاه في بروكسل، حيث يواجه الاعتقال في إسبانيا بتهم التحريض والتمرد.

وقال إنيجو مينديث دي بيجو وهو متحدث باسم الحكومة الإسبانية في مؤتمر صحفي أسبوعي: “القواعد البرلمانية واضحة تماما، ولا تفسح مجالا لتواجد (برلماني) دون أن يكون النائب.

وأضاف: “هذا التطلع خاطئ وغير واقعي بالمرة ويتعارض مع القواعد والمنطق”.
واندلعت أزمة قبل أشهر بين مدريد وإقليم كتالونيا بعد استفتاء أجراه على استقلاله، وانتهت الأزمة بإقالة حكومة الإقليم وفرض الحكم المباشر عليه من إسبانيا، فيما لجأ بودجمون إلى بروكسل هربا من المحاكمة.

loading...

عبر عن رأيك

النص
المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "اليوم24" الالكتروني