مؤثر.. رضيع يفارق الحياة بعد عجز والده عن أداء ثمن “مازوط” الإسعاف- فيديو

image image

في ظل شغور منصب وزير الصحة، وتوالي إضرابات العاملين في القطاع، لا زالت صور تردي الخدمات الصحية هي الأكثر تداولا، آخرها ما كشف عنه أب مكلوم بفقدان ابنه، بعد أن عجز عن أداء تكلفة بنزين سيارة الإسعاف التي فرضتها عليه إدارة مستشفى بني ملال.

الغانمي محمد، أب رضيع لم يكمل يومه العاشر، ظهر في شريط فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، ليحكى كيف وجد نفسه عاجزا عن إنقاذ حياة ابنه، الذي ولد في خنيفرة، ونقل إلى بني ملال للاستشفاء، حيث طلب منه آداء فاتورة بنزين سيارة الإسعاف لنقل ابنه الرضيع لمستشفى الدار البيضاء.
وبتأثر كبير، يقول الغانمي الأب “ولدي توفى وماصبتش باش نديه”، ليجد نفسه هو وزوجه، يحملان الرضيع الذي اصفر لونه نتيجة تأخر علاجه، عاجزين عن آداء مبلغ رحلة سيارة الإسعاف إلى الدار البيضاء لقصر ذات اليد، لا يملكون غير رفع مطالبهم في شعارات أمام إدارة مستشفى بني ملال، قبل أن يموت بين يديهم.
ممثل جمعية الكرامة لحقوق الإنسان في بني ملال، قال إن الإبن بقي ستة أيام في بني ملال بعدما لم يتلق العلاج اللازم في خنيفرة بسبب نقص المعدات، مستنكرا تلكؤ مصالح المستشفى في نقل الرضيع للدار البيضاء قائلا “خمس مليون من ميزانية المستشفى لا تكفي لنقل المراطن في سيارة إسعاف!”.

loading...

تعليقات الزوار

  1. لاحولة و لا قوة الا بالله
    الله يخد الحق.
    بالطبع, فلو كانت المزانية مخصصة لمهرجان موازين, لصرفت ملايين الدراهيم بدون حرج.

عبر عن رأيك

النص
المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "اليوم24" الالكتروني