المهداوي: المحققون لم يدرجوا وعد البوعزاتي بجعل الزفزافي ملكا

المهداوي المهداوي

اعتبر الصحافي حميد المهداوي، إبراهيم البوعزاتي الذي اتصل به من هولندا مختلا عقليا وكذابا، بالرجوع إلى مكالماته الهاتفية معه والتي على أساسها تم اعتقاله ومحاكمته رفقة ناصر الزفزافي وباقي معتقلي حراك الريف.

وعاتب المهداوي، أثناء محاكمته اليوم الإثنين أمام محكمة الجنايات بالدار البيضاء، المحققين على عدم إدراج تفاصيل المكالمة كاملة واكتفت بالشق الذي وعده فيه البوعزاتي بجعله رئيسا لريافة، ولم يدرجوا كلامه الذي قال فيه إنه سيجعل الزفزافي ملكا.

وأوضح المهداوي أن المفروض أن يدرج محتوى المكالمة بما فيها ذكر الملك، وعلاقته بحراك الريف، مشيرا إلى أن المكالمات التي تمت بينه وبين البوعزاتي تؤكد بوضوح أنه مختل عقليا، لأنه تحدث معه عن شرائه أسلحة وإخباره بأنها سيتم إدخالها عبر سبتة، وهي موضوعة في “الكوفر”، وهي كلها معلومات حتما ستطلع عليها إدارة عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للأمن الوطني، باعتبار أن هواتف الصحافيين تكون مراقبة.