بنعبد الله يحذر من إفراغ الأحزاب السياسية وصرفها عن النقاش الجاد

محمد-نبيل-بنعبد-الله محمد-نبيل-بنعبد-الله

دعا نبيل بن عبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، إلى مواجهة ما سماه إفراغ الأحزاب السياسية من أداء أدوارها في تأطير النقاش لإيجاد الحلول في مختلف القضايا السياسية والثقافية والاقتصادية، محذرا من خطورة ذلك على مستقبل البلاد.

وسجل بن عبد الله، خلال كلمة له مساء اليوم في حلقة نقاش تحضيرا للمؤتمر الوطني العاشر لحزبه، أنه ونتيجة لما سبق، فهناك غياب لأي نقاش حقيقي، حول الوضع السياسي أو الثقافي، أو حول المشاكل الاقتصادية وما تسببه من احتقان اجتماعي في عدة مناطق.

وأضاف، خلال الندوة التي خصصت لنقاش الورقة الثقافية التي سيقدمها الحزب بين يدي المؤتمر المقبل، أن على المثقفين أن يغادروا حالة السلبية، وأن يقفوا في وجه الاجهاز على المسار الديمقراطي في البلاد، لأن تلك هي معركتهم الحقيقية، مشددا على أن الثقافة لا يمكنها أن تعيش الا في ظل الانفتاح، ووسط محيط ديمقراطي يضمن حرية التعبير ويشجع الإبداع.

بنعبد الله انتقد ما سماه تقاعس المثقفين، داعيا اياهم الى العودة للاهتمام بالشأن العام، مؤكدا في الوقت ذاته أن الثقافة مثلها مثل كل القطاعات لا يمكنها أن تتقدم إلا إذا وجد من يحمل همها في المجال السياسي، معتبرا أنه لا يمكن بلورة السياسات في غياب المثقفين.

تعليقات الزوار

عبر عن رأيك

النص
المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "اليوم24" الالكتروني