ماكرون: الإسلام ينتشر بكثرة في فرنسا.. والاحترام واجب

ماكرون ماكرون

دعا الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” إلى وجوب احترام الحريات الدينية في بلاده للحفاظ على وحدة المجتمع، مشيراً إلى أنه يحترم “كل إمرأة ترتدي الحجاب”.

وأوضح ماكرون في لقاء مع صحافيين من قناة “بي إف إم”، وموقع “ميديا بارت”، مساء أمس الأحد، أنّ الدين الإسلامي بدأ ينتشر في فرنسا بكثرة عقب موجات الهجرة، التي شهدها العالم في السنوات الأخيرة.

وأضاف الرئيس الفرنسي: “اليوم يتراوح عدد المواطنين الفرنسيين المسلمين بين 4.5 إلى 6 ملايين شخص، فالدين الإسلامي يعتبر جديداً بالنسبة إلى فرنسا، والكثير من مواطنينا يخافون من الإسلام، وأنا أقول لهم إنه يجب احترام حرية المعتقد لكي نبقى موحدين”.

وأشار ماكرون إلى أنّ الخوف من الإسلام ناجم عن تعاظم التيارات الراديكالية، والمتطرفة، مبيناً أنّ الإسلام الحقيقي لا يعني التطرف.

ورداً على سؤال حول ارتداء الحجاب، قال ماكرون: “أحترم كل امرأة ترتدي الحجاب، وعلى الفرنسيين احترام ذلك، لست من مؤيدي حظر الحجاب”.

وكان ماكرون قد أعلن نيته إعادة هيكلة “إسلام فرنسا” وتوضيح ماهيته، وذلك خلال النصف الأول من العام الحالي 2018، بعيداً عن التأثير الأجنبي.

وقال في مقابلة سابقة مع صحيفة “لوجورنال دو ديمانش” إن خطته في هذا الصدد تقوم على “التقدم خطوة خطوة”، لكنه أكد أنه لن يكشفها إلا إذا اكتمل العمل عليها.

loading...

عبر عن رأيك

النص
المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "اليوم24" الالكتروني