ستة ملايين مغربي مروا من مصالح المستعجلات في عام واحد

مستعجلات مستعجلات

كشف أنس الدكالي، وزير الصحة، أن أعداد المغاربة الذين تلقوا علاجات في مصالح المستشفيات، بلغ ستة ملايين مريض خلال العام الماضي.

وقال الدكالي، في حديثه أثناء جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، اليوم الإثنين، إن أعداد المغاربة الذين تلقوا علاجات مستعجلة في المستشفيات تزايد خلال العام الأخير بمليونين، حيث لم يكن عددهم في 2017 يتجاوز 4 ملايين مريض في المستعجلات.

وأضاف الوزير، أن الحكومة تتجه نحو تعزيز خدماتها في مراكز الاستعجالات، حيث تعمل على ملاءمة مصالح المستعجلات مع التقطيع الجهوي الجديد، وتعزيز شراكات القطاع العام مع القطاع الخاص، بالإضافة إلى إنشاء 88 وحدة استشفائية للقرب و 11 مصحة جهوية للإسعاف، وتوفير 390 سيارة مستعجلات جديدة وتوزيع أربع مروحيات للخدمات الاستعجالية.

وفيما وجه النواب البرلمانيون انتقادات شديدة لقطاع الصحة، خصوصا فيما يتعلق بندرة الموارد البشرية، بشكل أصبح يهدد ولوج المواطنين للصحة العمومية، وعد الدكالي بالعمل على تدارك النقص المسجل، ملوحا في الوقت ذاته بأن تجهيز المستشفيات والمواكبة عن قرب لأوضاعها لا يمكن أن يتم إلا بتمتيع المؤسسات الاستشفائية بالاستقلالية.