رمضان 2018.. الداودي يطمئن المغاربة على الأسعار والمواد الأساسية

رمضان المغرب رمضان المغرب

أكد الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، أن السوق الوطنية ستمون بشكل عاد بالمواد الغذائية، خلال شهر رمضان المبارك.

وقال الداودي، خلال ترؤسه اجتماعا للجنة البين وزارية المكلفة بمراقبة وضعية الأسواق، وعمليات المراقبة، أمس الاثنين، إن الأسواق المغربية ستمون بجميع المواد الضرورية، وبأسعار معقولة، خلال شهر رمضان، بفضل وفرة التساقطات المطرية، خلال العام الجاري.

وأشار الوزير، الذي تابع تقارير قدمها ممثلو القطاعات الوزارية، إلى أن هذا الاجتماع يشكل فرصة لدراسة وضعية تموين السوق الوطنية بمختلف المنتجات (الفواكه، والخضروات، والحبوب) لضمان توفير عرض يغطي الطلب، خلال شهر رمضان المقبل.

وأبرز الداودي، أيضا، أهمية الرقابة الصارمة لتجنب أي ممارسة، أو تلاعب يتعارضان مع مبدأ المنافسة الشريفة، مشيرا، على الخصوص، إلى القانون 31-08، الذي ينص على تدابير لحماية المستهلك.

وقدم ممثلو القطاعات الوزارية عروضا حول تطور الأسعار، وكميات مختلف المنتجات الغذائية، خلال عام 2018، حيث أكدوا أن أسعار معظم المواد ستبقى مستقرة نظرا إلى وفرة العرض.

وأعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أن فاتح شهر شعبان لعام 1439 هجرية سيكون، يوم غد الأربعاء، وبذلك يفصلنا شهر واحد عن شهر رمضان.

وذكرت الوزارة، في بلاغ، أنها راقبت هلال شهر شعبان لعام 1439 هجرية، بعد مغرب أمس الاثنين، فتأكد لديها عدم ثبوت رؤيته.