صحف إيطالية:” بنعطية لاعب كبير لكن حتى الدقيقة 89 فقط!”

Benatia Benatia

عاد الدولي المغربي المهدي بنعطية ليحتل  مجدداً صدارة الصحف ووسائل الاعلام الإيطالية، بعد اللقاء الذي جمع مساء أمس الأحد بين ناديه يوفنتوس و فريق نابولي برسم الدورة 34 من البطولة الإيطالية الدرجة “أ”.

وأجمعت كل وسائل الاعلام على ظهور اللاعب المغربي بمستوى تقني جيد في هذا اللقاء حتى الدقيقة 89 ، حين ارتكب خطأ في التموضع، بعدما كان يحرس السينغالي خاليدو كوليبالي مدافع نابولي.

ووانفلت كوليبالي من قبضة المدافع الدولي المغربي ليسجل بذلك الهدف القاتل في شباك الحارس جان لويجي بوفون.

وانتقدت صحف ومواقع الكترونية إيطالية عدم تركيز عميد “أسود الأطلس”، في هذه اللقطة ما تسبب في انهزام فريقه  وقلص فارق نقاطه مع المطارد نابولي إلى نقطة واحدة ما أعاد فتح الصراع على لقب “الكالتشو”.

وربطت وسائل الاعلام الإيطالية بين خطأ بنعطية في مباراة نابولي وخطئه مع فريق ريال مدريد، في الدقيقة 93 والذي تسبب في ضربة جزاء قاتلة أيضاً أقصت  فريق “البيانكو نيري” من التشامبيونزليغ.

وعن مستوى الدولي المغربي كتبت جريدة لاغازيتا أن بنعطية كان بمثابة العمود الذي اعتمد عليه اليوفي المحروم من كييلليني، لكن مدافع نابولي “أحرقه” في الدقيقة 90.

وانتقد جوفاني غاللي  اللاعب السابق لفريق ميلان، في تصريحات لقناة ميدياسيت بريميوم، ترك اللاعب المغربي لمدافع نابولي يفلت منه بتلك الطريقة وبسهولة وفي الدقائق الاخيرة من اللقاء، وأعاب عليه كون خطأ من هذا الحجم لا يمكن للاعب كبير أن يرتكبه.