العثماني وسنن السياسة

سعد الدين العثماني - سامي سهيل سعد الدين العثماني - سامي سهيل

قبل جلسته الرسمية التي جرى نقلها مباشرة عبر الأنترنت صباح أمس من مدينة مراكش، علمت «اليوم24» أن رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، عقد جلسة خاصة، مساء أول أمس السبت، جمعته بأعضاء من الكتابة الجهوية للحزب وقياديين في الشبيبة والكتابة الإقليمية لمراكش وبعض الكتاب المحليين.

مصادر حضرت اللقاء قالت إن العثماني شدد في حديثه على ضرورة المضي في خياراته القائمة على التنازل وعدم المواجهة.

مصدر موثوق قال إن خلاصة حديث العثماني كان مفادها أن الحزب يبقى محظوظا لأنه «ترك» ليفوز بالانتخابات الأخيرة، ويترأس الحكومة الحالية. وعاد العثماني في هذا اللقاء إلى الحديث عن كثرة المتربصين بالحزب و«مشروعه»، معتبرا أن ما يقع له هو من «سنن السياسة».