دراسة: هكذا ستموت الشمس وتبتلع الأرض

image image

كشف فريق دولي من العلماء المتخصصين في الفيزياء والفضاء بجامعة مانشستر البريطانية أن مصير الشمس سيكون مثلها مثل نسبة كبيرة من النجوم و سينتهي بالموت، ولهذا ستصبح الأرض بيئةً مهجورة غير قابلة للعيش.

ووفق الدراسة الجديدة التي نُشرت قبل في وسائل اعلام عالمية، فإن الشمس ستموت خلال خمسة مليار سنة وستصبح عبارة عن نجم  أبيض.

وستنتهي حياة الشمس، بحسب البحث العلمي الذي اعتُبر أنه مبني على دلائل علمية يقينية،  عندما تفقد الهيدروجين الذي  تحتويه .

وسيؤدي اختفاء الهيدروجين في الطبقات الشمسية بالشمس إلى التضخم بحوالي 250 ضعفاً، وهو ما سمّته النظرية الجديدة بـ “السديمية”،  وستبتلع كوكبي الزهرة وعطارد.

وقدّر لوتشيي گرين،  عالم فضاء أمريكي وصاحب كتاب حول ظاهرة موت الشمس بعنوان “رحلة إلى مركز الشمس”،  أن هذه الأخيرة، بعد أن تفقد الهيدروجين ستتضاعف مائة مرة، وقد يصل قطرها إلى 150  مليون كيلومتر.

بعد هذه التغيرات، واستناداً إلى البحث الجديد،  ستغرق  الكرة الأرضية وسط الغاز والغبار، أو قد تبتلعها الشمس ما سيجعل أي نوع من  الحياة عليها مستحيلاً.

عبر عن رأيك

النص
المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "اليوم24" الالكتروني