رغم تطمينات الداخلية.. أسعار الفواكه تلتهب في أسواق الشمال

image image

وجد المواطنون أنفسهم، مع اقتراب رمضان، في مواجهة أسعار ملتهبة للمواد الفلاحية في السوق الأسبوعي ” ثلاثاء بني وليد” في تاونات، حيث ارتفع سعر الفواكه، كالموز الذي وصل إلى 20 درهما، والتفاح إلى 15 درهما، في الوقت الذي لم يكن سعر الموز يتجاوز 8 إلى 9 دراهم للكيلوغرام في الأيام الماضية.

وقال مواطنون من السوق الأسبوعي “الثلاثاء” في جماعة بني وليد بضواحي تاونات، إن ثمن الكيلوغرام الواحد من فاكهة التفاح أصبح مكلفا جدا، حيث يتراوح ما بين 12 إلى 15 درهما، في وقت تعاني المنطقة من ركود اقتصادي خطير، أصبح معه المواطن عاجز عن تدبير مصاريف حياته اليومية.

ارتفاع أسعار الفواكه تزامن مع ارتفاع سعر سمك السردين، حيث تجاوز في عدد من أسواق المملكة 20 درهما، ويرجح أن يرتفع سعره مع حلول شهر رمضان.

ونبهت فعاليات حقوقية إلى أن الجهات الوصية مسؤولة عن مراقبة وضبط أسعار الخضر والفواكه في الأسواق الأسبوعية، لمنع متاجرة ” اللوبيات” بالأسعار، خاصة مع أيام شهر رمضان، بالنظر إلى تزايد الطلب على المنتجات الاستهلاكية، وعلى رأسها الفواكه والخضر.