اعتقال “وحش” افتض بكارة فلذة كبده واستغلها جنسيا لسنوات في تزنيت

اعتداء جنسي على طفلة (صورة تعبيرية) اعتداء جنسي على طفلة (صورة تعبيرية)

اعتقلت عناصر الدرك الملكي بسرية تيزنيت، نهاية الأسبوع الماضي، رب أسرة توارى عن الأنظار منذ شهور، وذلك بسبب تورطه في استغلال جنسي لفلذة كبده، نتج عنه افتضاض بكارتها.
وتعود تفاصيل هذه الفضيحة، التي هزت جماعة بونعمان (إقليم تيزنيت)، إلى فبراير الماضي، حين تقدمت شابة في العشرينات من عمرها، بشكاية لدى مصالح الدرك الملكي في تيزنيت، تفيد تعرضها للاستغلال الجنسي من طرف والدها، منذ أن كانت قاصرا إلى أن بلغت سن الرشد، متسببا لها في افتضاض بكارتها.

وقررت الشابة كسر جدار الصمت، والتبليغ عن جريمة جنسية تدخل في خانة زنا المحارم، والتي ظهرت، أخيرا، بكثرة في إقليم تزنيت، وكشفت السر لوالدتها، التي صدمت من هول الفضيحة.

وبمجرد تقديم الشكاية ضد الأب، أصدرت السلطات الأمنية مذكرة بحث للقبض عليه، إلا أنه اختفى عن الأنظار إلى أن تم تحديد مكانه، حيث حاصرته فرقة من الدرك الملكي، واعتقلته، من أجل تقديمه أمام أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتيزنيت للنظر في التهم الموجهة إليه في الأيام المقبلة.