العراق.. السلطات تعتقل دجالا إدعى أنه “المسيح” بالعاصمة بغداد

1 1

كشفت صحف عراقية، اليوم الأربعاء، أن سلطات العاصمة بغداد قد اعتقلت مواطنا إدعى أنه “السيد المسيح”، وطالب الناس باتباعه والايمان به كي يعم السلام.

وذكر بيان عراقي ان “القوات الأمنية في قيادة عمليات بغداد وبالاشتراك مع قوة من جهاز الامن الوطني، اعتقلت المدعو “طارق هاشم” المتهم بالدجل والاحتيال في منطقة الغزالية”.

وذكرت السلطات العراقية أن اعتقال الرجل يأتي في إطار حملة للقضاء على ظاهرة الدجل واستغلال البسطاء.

وكان المتهم قد ظهر في مقطع فيديو انتشر مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي، وادعى فيه بأنه “المسيح عليه السلام“ وأنه جاء لتخليص العالم من الشرور والحروب.

وقال هاشم في الفيديو المذكور “أنا يسوع المسيح ابن مريم، لقد ظهرت لكم من العراق، وإن في ظهوري رحمة للعالمين، ولكي أملأ الأرض قسطاً وعدلاً”، “سوف يعم الخير في الأرض والبركة، وتنتهي الحروب والزلازل والسلب وغيرها”، داعياً معتنقي الديانات المختلفة “اتباعه والإيمان به لكي يعم السلام“.

واستعان بعض المغردين بهاشتاغ “أطلقوا سراح المسيح” لتناول الظاهرة.

وفي الوقت الذي تعاطف فيه مغردون مع الرجل وطالبوا بإطلاق سراحه لأنه يعاني من مشاكل نفسية، دعا آخرون المجتمع إلى التكاتف للقضاء على هذه الظاهرة التي انتشرت بعد غزو العراق 2003.

وفي وقت سابق كانت الشرطة العراقية قد اعتقلت مرشحا للانتخابات في محافظة ذي قار جنوب البلاد، بعدما ادعى في حملته أنه نبي ومكلف من الله للوصول إلى قبة البرلمان.