اتفاق قادة “الناتو” على ضرورة تطبيق العقوبات على كوريا الشمالية

دعا قادة حلف شمال الأطلسي اليوم الأربعاء جميع الدول إلى مواصلة “الضغط الحاسم” على كوريا الشمالية بما في ذلك التنفيذ الكامل لعقوبات الأمم المتحدة لإقناعها بالتخلي عن أسلحتها النووية والكيماوية والبيولوجية.

وعبر قادة الحلف أيضًا عن القلق من التجارب الصاروخية الإيرانية المكثفة وقالوا إن الحلف ملتزم “بأن يظل البرنامج النووي الإيراني سلميًا على نحو دائم”.

وكرر إعلان القمة الذي وقّعه زعماء دول الحلف وعددها 29 دعم الحلف التام لهدف “الإخلاء التام لشبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية بشكل يمكن التحقق منه ولا رجعة فيه”.

ورحب الإعلان بالمحادثات التي أجراها قادة كوريا الجنوبية والولايات المتحدة في الآونة الأخيرة مع كوريا الشمالية ووصفها بأنها “إسهام نحو التوصل إلى النزع التام والنهائي للسلاح النووي (لكوريا الشمالية) بطريقة سلمية”.

وأضاف البيان “نطالب (كوريا الشمالية) بالتنفيذ الكامل لالتزاماتها الدولية والتخلص من قدراتها الحربية النووية والكيماوية والبيولوجية والصواريخ الباليستية والتخلي عن كل البرامج ذات الصلة”.

ودعا البيان أيضًا كوريا الشمالية إلى العودة إلى معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية والانضمام إلى اتفاقية الأسلحة الكيميائية.