مستشارون بجماعة مكناس يحرجون بوانو: 6 برلمانيين.. والمدينة تغرق في التهميش

image image

استغل مستشارون يمثلون أحزاب المعارضة بمجلس بلدية مكناس، صباح اليوم الخميس، كلمة رئيس المجلس، عبد الله بوانو، ليتوجهوا إليه بانتقادات شديدة، انصبت جلها حول تهميش مدينة مكناس، وعدم تدخل البرلمانيين، الذين يمثلون العاصمة الإسماعيلية، لانتشالها من وضعها الراهن.

واستنكر عبد الله مشكور، ممثل فريق الاتحاد الدستوري، في كلمته خلال انطلاق أشغال الدور الاستثنائية، التي افتتحت صباح اليوم الخميس، الوضعية التي تعيشها مدينة مكناس، بسبب ما وصفه ب ” التهميش”، متسائلا عن أسباب تأخر المدينة، وعدم قدرة ممثليها في البرلمان على الدفاع عنها، وإن اقتضى الأمر ” أمام السدة العالية بالله”.

وتساءل مشكور :” 6 برلمانيين والمدينة تعيش التهميش؟”، وهو الموقف الذي عبر عنه ممثل حزب الأصالة والمعاصرة، ومستشارين آخرين، وصفوا وضع المدينة ب” المؤسف”.

هذا، وتضمن جدول أعمال الدورة الاستثنائية، مجموعة من النقاط، على رأسها النقطة المتعلقة ب” ملف شركة سيكوميك”، فضلا عن الدراسة والموافقة على إجراء تحويلات من ميزانية سنة 2018، ونقطة تتعلق بالدراسة والموافقة على الدعم المخصص للجمعيات والأندية، وهي النقطة التي يرجح أن تخلق الجدل، بسبب الصراع المحتدم بين الجمعيات، للضفر بالدعم المخصص لها، بعيدا عن ” منطق الفعالية والعمل الميداني”.