نمو أرباح شركة “طاقة” بنسبة 148 في المائة خلال النصف الأول من 2018

انتاج الكهرباء انتاج الكهرباء

أعلنت شركة “طاقة taqa”، التي تمتلك عمليات في 11 دولة، منها المغرب، اليوم الخميس، عن نتائجها المالية للنصف الأول من العام 2018، محققة أرباحاً صافية بقيمة 278 مليون درهم، بنمو نسبته 148 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام 2017.

وحسب بيانات الشركة، فإن قطاع الكهرباء والمياه، التابع لـ”طاقة”، والذي يمتلك أصولاً في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة، وسلطنة عُمان، والهند، والمغرب، وغانا، والولايات المتحدة، تسجيل دخل ثابت، وتحقيق تحسن على مستوى كفاءة العمليات التشغيلية.

وتحديداً، حققت الشركة تحسناً كبيراً على مستوى أداء عملياتها الدولية، حيث ارتفع معدل الجاهزية الفنية من 85.2 في المائة، خلال النصف الأول من العام 2017 إلى 93.4 في المائة، خلال العام 2018، بفضل الأداء القوي لمحطتها التابعة في غانا.

وقد انعكست هذه الموثوقية في إمدادات الطاقة بشكل إيجابي على المجتمعات، والشركات المحلية، التي تستفيد من إنتاج المحطة.
ويواصل قطاع النفط والغاز التابع لشركة “طاقة” الاستفادة من ارتفاع أسعار السلع، في حين شهدت أعمال الكهرباء، والمياه أداءً أفضل في العام الماضي.

كما نجحت الشركة ذاتها في خفض تكاليف التمويل، من خلال تخفيض حجم ديونها، ونجاحها في إصدار سندات بقيمة 1.75 مليار دولار بشروط مواتية.
وحققت “طاقة” خلال النصف الأول من العام 2018 ارتفاعاً بنسبة 3 في المائة على أساس سنوي في إيراداتها لتصل إلى 8.6 مليار درهم، في حين ارتفعت الأرباح، قبل خصم الفوائد، والضرائب، والاستهلاك، والإطفاء بنسبة 2 في المائة إلى 4.8 مليار درهم.

وتمكنت الشركة خلال النصف الأول من خفض إجمالي ديونها بمقدار 1.6 مليار درهم، وبالتالي انخفضت الفائدة النقدية المدفوعة عن ديونها بمقدار 157 مليون درهم مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.