“حلال عليه وحرام عليهم”.. ترامب يطبق برنامجا يعارضه بشده من أجل أصهاره

ترامب ترامب

حصل والدا السيدة الأمريكية الأولى “ميلانيا ترامب”، السلوفينية الأصل، على الجنسية الأمريكية، خلال حفل تجنيس نظم في نيويورك، أمس الخميس، ويرجح أنه تم عبر برنامج للم شمل الأسر، الذي يعارضه الرئيس “دونالد ترامب” بشدة.

وأدى والدا زوجة الرئيس الأمريكي، “فيكتور”، و”أماليا نافس” اليمين للحصول على الجنسية، كما أعلن المحامي المكلف بملفهما مايكل وايلدز لوكالة فرانس برس.

وردا على أسئلة صحيفة “نيويورك تايمز” عما إذا كانا والدا “ميلانيا” قد حصلا على الجنسية الأمريكية بموجب برنامج، أطلق عليه الرئيس اسم “الهجرة المتسلسلة”، ويتيح للرعايا اللأمريكيين المجنسين أن يتولوا كفالة أفراد من عائلاتهم للحصول على الإقامة الدائمة، قال وايلدز “افترض ذلك”.

ولم يحدد المحامي الفترة، التي استغرقها استكمال اجراءات الحصول على الجنسية، كما لم يوضح ما إذا كانت السيدة الأمريكية الأولى وراء كفالة إقامتهما الدائمة.

يذكر أن ترامب اعتمد نهجا متشددا في سياسة الهجرة منتقدا الاجراءات، التي تتيح للرعايا الأمريكيين المجنسين أن يتولوا كفالة أقرباء لهم من أجل الحصول على الاقامة الدائمة.

ويعتبر الرئيس الجمهوري أن هذا النظام يحرم الأمريكيين من الوظائف، ويهدد الأمن القومي داعيا إلى اعتماد نظام يعتمد على معيار الكفاءة، ومنح الإقامة لأشخاص متعلمين ومهنيين يجيدون اللغة الانجليزية.