اعتماد الرئيس السوداني عمر البشير مرشحا لخلافة نفسه في انتخابات 2020

عمر حسن البشير عمر حسن البشير

اعتمد مجلس شورى حزب المؤتمر الوطنى الحاكم في السودان بالإجماع، فى دورة انعقاده السادسة، أمس الخميس، مقترح تعديل النظام الأساسى، وترشيح الرئيس السودانى عمر البشير، رئيس الحزب لرئاسة الجمهورية فى انتخابات عام 2020.

وقال الرئيس عمر البشير فى كلمته خلال الاجتماع: “نعم نحن جزء من حكومة الوفاق الوطنى، ولكن المسؤولية الأساسية تقع على عاتق حزب المؤتمر الوطني، وكل القضايا، التى تواجه البلاد، هي مسؤولية الحزب، ويجب أن نتحدث بشفافية وصدق”.

وأكد البشير أن جلسات الشورى ستكون بداية نفير جماعى لإخراج الاقتصاد من أزماته بصورة فورية، وأن الجلسة الثانية، اليوم الجمعة، ستخصص لمناقشة الوضع الاقتصادى.

ويتطلب ترشيح البشير لدورة جديدة إجراء تعديل في النظام الأساسي للحزب، وكذلك إجراء تعديل دستوري يسمح له بالترشح في الانتخابات المقبلة.

وتنص المادة 57 في الدستور على أن “يكون أجل ولاية رئيس الجمهورية، خمس سنوات، تبدأ من يوم توليه لمنصبه، ويجوز إعادة انتخابه لولاية ثانية فحسب”.

وانتخب عمر البشير رئيسا في 2010، ثم أعيد انتخابه ثانية في 2015، لدورة رئاسية تنتهي في عام 2020، من دون احتساب فترات حكمه، منذ وصوله إلى السلطة في يونيو 1989.

وأعلن البشير مرارا “زهده” في السلطة، وعدم ترشحه في الانتخابات المقبلة، لكن أصواتا، وقرارات من حزبه، نادت خلال الفترة الماضية بإعادة ترشيحه.