بعد بورتريه “اليوم 24”..الحرفي لازار يفارق الحياة بعد 65 سنة من العزوبية ـفيديوـ

مصطفى لازار مصطفى لازار

توفي الفنان والحرفي، مصطفى لازار، إبن مدينة العيون الشرقية، مساء اليوم الخميس ثاني أيام عيد الأضحى، عن عمر يزيد عن ال65 سنة.

وانتقل الفقيد إلى عفو الله، إثر وعكة صحية ألمت به، حيث لم تفلح الإسعاف في إنقاذ حياته.

مصطفى لازار

وكان الراحل مصطفى لازار، يزاول مهنة النسيج بمنطقة سيدي ملوك بالعيون الشرقية، وكان قيد حياته مولعا بفن “لكناوة” وشغوفا بالعزف على آلة “البانجو” حيث كان يقضي معظم أوقاته في ممارسة هذه الهواية في محله الذي يشتغل فيه، حيث ملك ذلك حياته فلم يفكر في الزواج، ليفارق الحياة وحيدا أعزب.

مصطفى لازار

وسبق لليوم24، أن سلطت الضوء على حياته الشخصية والفنية، بمسقط رأسه بالعيون الشرقية، ضمن “بورتريه”، في أول خروج إعلامي له.