تويتر يهدد بحظر حساب ترامب

 

أدت تغريدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب المثيرة للجدل، إلى إصدار شركة تويتر لتهديد بحظر حسابه، بعد أن أكدت أن سياستها لا تستثني أحدا بمن فيهم ترامب.

وقالت فيجايا غاددي، رئيسة قسم الشؤون القانونية والسياسة في تويتر، “إن هذا الأمر ليس استثناءًا شاملاً للرئيس أو لأي شخص آخر”، ويأتي ذلك بعد أن دعا النقاد مرارًا وتكرارًا إلى حذف حساب تويتر الخاص بدونالد ترامب بعد نشره العديد من التغريدات المثيرة للجدل. بحسب ما أورد موقع البوابة العربية للأخبار التقنية.

وتعتبر تهديدات تويتر الحالية تلميح واضح إلى إمكانية اتخاذ قرار بفرض عقوبات على رئيس الولايات المتحدة وإيقافه مؤقتًا من نشر التغريدات المسيئة.

ويمتلك الحساب الشخصي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حوالي 54.2 مليون متابع، ويستخدمه بشكل متكرر للنيل من أعدائه المفترضين، وفي بعض الأحيان يرفع من حدة تصريحاته مثلما حصل عندما غرد العام الماضي وهدد قادة كوريا الشمالية.

ويقول نقاد، إن تغريدات ترامب تنتهك شروط خدمة تويتر، وينبغي اتخاذ إجراءات عقابية ضدها، وعلى سبيل المثال، فقد استخدام ترامب المنصة خلال الشهر الماضي للحديث حول موظفة سابقة في البيت الأبيض، مع وصفها بأنها حمقاء وكلبة، كما استخدم حسابه بشكل متكرر لتهديد العديد من الزعماء الأجانب.

وتوضح شروط وأحكام تويتر أن الشركة تحظر السلوك الذي يتجاوز الحدود ويتحول إلى إساءة، بما في ذلك السلوك الذي يضايق أو يخيف المستخدم ويدفعه إلى الصمت، وقد اعترف جاك دورسي، الرئيس التنفيذي لشركة تويتر، بأنه يحصل على تنبيه على هاتفه في كل مرة يرسل فيها ترامب تغريدة، وعندما سئل سابقًا عما إذا كانت المنصة قد تفكر في إزالة حساب ترامب، قال: “علينا أن نوازن تلك التغريدات مع السياق الموجودة ضمنه”.