الرئاسة الفرنسية تبيع الحلويات لتمويل ترميم قصر الإليزيه

ماكرون ماكرون

تطرح الرئاسة الفرنسية للبيع اعتبارا من نهاية الأسبوع الحالي حوالي خمسين منتجا مختلفا بينها حلوى ماكارون بألوان العلم الفرنسي وأكواب عليها رسم للرئيس إيمانويل ماكرون، بهدف تمويل ترميم قصر الإليزيه.

ويتزامن إطلاق هذه المنتجات التي تحمل علامة “إليزيه” مع إنشاء موقع إلكتروني للبيع عبر الإنترنت تابع للرئاسة الفرنسية. وتطرح مجموعة أولى من 56 منتجا بينها ثلاثون يقل سعرها عن 15 أورو، بالتعاون مع حوالي عشرين مصنّعا فرنسيا للملابس والشوكولا والساعات والكتب وغيرها.

واعتبارا من 2019، ستتمكن هذه الشركات من توزيع هذه المنتجات مباشرة بترخيص من الرئاسة الفرنسية في متاجرها أو في الخارج. وأشار قصر الإليزيه إلى أن “هذا التوزيع على نطاق أوسع سيتيح إشعاعا أكبر للعلامة التجارية الحاملة لقيم الجمهورية وللثقافة الفرنسية والمهارات الشهيرة المتصلة بها”.

وعن كل منتج مباع، ستتقاضى الرئاسة 12 % من قيمته على أن تخصص هذه الأموال لتمويل مشاريع ترميم الإليزيه، وهو مجمع أبنية مشيد قبل ثلاثة قرون يستلزم تحديثا أو بعض الإضافات للتحسين.

وينضم الإليزيه بذلك إلى عدد من المؤسسات الكبيرة التي تقوم بأنشطة تجارية مماثلة مثل الجمعية الوطنية في باريس، إضافة إلى منظمات دولية كالأمم المتحدة.

وكانت الرئاسة الفرنسية أطلقت علامة تجارية خاصة خلال عهد الرئيس السابق نيكولا ساركوزي في مارس 2010 غير أن نطاقها كان ضيقا إذ اقتصرت على بعض السلع البسيطة كحمالات المفاتيح والأقلام والطوابع.