شمال إفريقيا والشرق الأوسط.. موعد دولي في الصخيرات للمبتكرين

للابتكار التكنولوجي للابتكار التكنولوجي

تستضيف مدينة الصخيرات في 13 و14 من شهر دجنبر المقبل، النسخة السابعة للمؤتمر العربي للابتكار. وأكدت رئيسة الجمعية المغربية للنبوغ، فوزية زين الدين، باعتبار الجمعية منظم للمؤتمر، أن دورة هذه السنة المنظمة بشراكة مع الشبكة العربية للابتكار، يتوخى من ورائها فسح المجال أمام الشباب العربي لمواجهة مختلف التحديات في مجال الابتكار، بالعمل على مسايرة آخر المستجدات في الإبداع والابتكار التي يشهدها العالم في مختلف المجالات.

وأشارت زين الدين إلى أن المؤتمر من المرتقب أن يعرف مشاركة أزيد من 300 شابة وشاب، من منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط، يشكل فرصة أمام هذه الطاقات للالتقاء بخبراء لتبادل الخبرات والتجارب، وبناء جسر بين البحث العلمي والأكاديمي وسوق العمل وحاجيات القطاع الصناعي، فضلا عن إمكانية خلق شبكة للتواصل بين المبدعين والمبتكرين في المنطقة.

وقالت رئيسة الجمعية المنظمة أن الشباب من خريجي الجامعات والمعاهد العليا أو في المرحلة النهائية من التعليم الجامعي، مطالبون بالتعاون مع فريق الشبكة العربية للابتكار، بتقديم سلسلة من الحلول والأفكار الإبداعية الكفيلة بتخطي المشاكل والعراقيل التي قد تواجهها الوحدات الإنتاجية ومختلف الخدمات، لمواجهة التحديات في مجالات عدة كالهندسة والصناعة والصحة والبيئة والطاقات المتجددة وأيضا ريادة الأعمال.

وسيقام بمناسبة اللقاء العربي معرض للفرص باعتباره منصة تفاعلية، تقدم من خلالها كبريات الشركات المشاركة والمؤسسات وباقي المبادرات سواء المنتمية منها للمنطقة أو الأجنبية، فرصا لتمكين الشباب من الحصول على فرص عمل أو دورات تدريبية أو استشارات أعمال أو منح دراسية .

وسيكون الحضور خلال يومي المؤتمر على موعد مع ورشات عمل من تأطير نخبة من الأكاديميين والعلماء، لمساعدة الطلبة على اكتساب المزيد من المهارات والمعلومات، وتسليحهم بالخبرات التي تؤهلهم لاقتحام الحياة العملية. ومن بين المحاور المقترحة في هذا الصدد تطوير القدرات الذاتية والعلوم والهندسة والتكنولوجيا والطب والبيئة.