“فيسبوك” يعترف بتسريب بيانات رسائل شخصية لـ 81 ألف حساب

فيسبوك فيسبوك

اعترف فيسبوك بتسريب رسائل 81 ألف حساب شخصي على متن شبكتها الاجتماعية، وذلك بعد أن نشر موقع بي بي سي الإخباري تقريرًا حول الواقعة، وفقًا لما نقله “ذا ڤيرج”.

وأوضحت الشبكة وقوع التسريب في سبتمبر من العام الجاري؛ بسبب برمجية تتم إضافتها على متصفحات الإنترنت، وهي متوفرة داخل بعض متاجر الإضافات الرسمية لمتصفحات الإنترنت.

وأكدت الشركة أنه قد تم التواصل مع كبرى شركات متصفحات الإنترنت لحذف تلك الإضافة.

وباع المخترقون تلك الرسائل على بعض مواقع شبكة الإنترنت المظلمة Dark Web، بسعر 10 سنتات لرسائل الحساب الواحد، وقد زعموا أنهم يمتلكون رسائل 120 مليون حساب، ولكن لا توجد تأكيدات تثبت مزاعمهم.

وذكر تقرير “بي بي سي” أن أغلبية الحسابات المخترقة لمستخدمين روس وأوكرانيين، إلى جانب نسبة ضئيلة من حسابات البريطانيين والأمريكيين.