محتال يحصل على 124 مليون بالإدعاء أنه من ضحايا برج “غرينفيل” الذي لقي فيه 11 مغربيا حتفهم

اكتشفت السلطات البريطانية أن أحد المحتالين تمكن من جني أكثر من 100 ألف جنيه استريني عبر الإدعاء أنه كان ضمن ضحايا برج برج “غرينفيل” بلندن، والذي قتل فيه 11 مغربيا من الحاملين للجنسية البريطانية.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية، أن شريف الوهابي، البالغ من العمر 38 سنة اعترف خلال التحقيقات بإقدامه على التزوير للحصول على هذا المبلغ من الأموال المخصصة لضحايا البرج، الذي احترق منتصف سنة 2017 وأدى إلى مقتل أزيد 72 شخصا.

وأكدت ذات المصادر أن الوهابي اعترف للمحققين من الشرطة البريطانية أنه كان يعيش في عنوان آخر وليس في البرج المحترق، حيث زور وثائق تمكن من خلالها من الحصول على دعم بقيمة 103،476 جنيه إسترليني مقابل الإقامة والمساعدات المالية بين 23 يونيو 2017 و 25 يونيو 2018 .

كما كان من المقرر أن يتلقى الوهابي قبل اكتشاف احتياله المزيد من أموال لدعم بقيمة 14،730 جنيه إسترليني وتتضمن مساعدت وخدمات مجانية، عبر ادعاء أنه من سكان الشقة 182.

وذكرت صحف بريطانية نقلا عن ديت كون روس، من شرطة لندن، أن الوهابي إستفاد من الجهود المبذولة لإعادة إيواء الأشخاص الذين دُمرت منازلهم من خلال ادعاء صلته بإحدى الشقق، كما استفاد خلال هذه المدة من الإيواء بمؤسسات فندقية بشكل مجاني.