بوعشرين يفجر دموع الحاضرين لجلسته الأخيرة والماروري باكيا: كان قويا متماسكا ورافع احسن منا – فيديو

لم يتمالك المحامي عبد المولى الماروري، عضو هيأة دفاع الصحافي توفيق بوعشرين، نفسه، بعد مغادرته القاعة التي شهدت أطوار الجلسة الأخيرة، والتي قدم خلالها، الصحافي بوعشرين كلمته الأخيرة القوية أمام هيأة الحكم.
وكشف الماروري، في تصريح لوسائل الإعلام، بعد رفع الجلسة للمداولة، أن بوعشرين رافع عن نفسه، وبرأها أمام الجميع من كل التهم التي وجهت له، إذ إنه أوضح الخروقات الكثيرة التي عرفتها الفيديوهات، من اختلاف الزمن كبعض الفيديوهات يُسمع فيها صوت الآذان في وقت غير وقت الآذان.
وأضاف المتحدث “أن توفيق بوعشرين دافع عن نفسه أحسن من هيأة دفاعه”، مضيفا “أن القانون يقول البراءة وكل الوقائع في الملف تقول البراءة أيضا ولا شيء يدين بوعشرين فقط نحتاج إلى الشجاعة ونسائل شجاعة العدالة”.
وأشار عضو هيأة دفاع بوعشرين:” لواستمعتم إلى الكلمة التي قالها بوعشرين اليوم أمام هيأة الحكم، بدقتها، وتناسقها، ورزانتها، فالكل سيخرج مطمئنا لأنه قال أشياء لن يقولها إلا إنسان بريء”.