حامي الدين: محاكمة بوعشرين غير عادية ومن حق الجميع التخوف من توظيف القضاء لتصفية المعارضين

بوعشرين حامي الدين (صورة مركبة) بوعشرين حامي الدين (صورة مركبة)

قبيل النطق بالحكم الابتدائي في قضية الصحافي توفيق بوعشرين، اعتبر عبد العالي حامي الدين، البرلماني والقيادي في حزب العدالة والتنمية، أن محاكمة بوعشرين “غير عادية”.

وقال حامي الدين، في تصريح له على هامش الوقفة التضامنية مع بوعشرين مساء اليوم الجمعة أمام البرلمان، أن الجميع يتقاسم شعورا بأن “هذه المحاكمة غير عادية، وهو ما ظهر من خلال العديد من المؤشرات منذ اعتقال بوعشرين بطريقة غير عادية، وانتصاب محامين ترفض طلباتهم بطريقة أوتوماتيكية”.

وأكد حامي الدين على أن عدم ظهور أي دليل يمكن أن يقنع الرأي العام بأننا أمام محاكمة عادية، يؤكد الطابع الاستثنائي للقضية.

وشدد القيادي في حزب العدالة والتنمية، على أن المحاكمة يشوبها الكثير من النقائص، لذلك من حق الرأي العام والمجتمع المدني أن يعبر عن تخوفه من مصير حرية الصحافة وحرية التعبير، ومن إمكانية توظيف القضاء لتصفية المعارضين وتصفية كل أصحاب الرأي المخالف.