المغرب يعزز علاقاته مع جيرانه الجنوبيين.. وفد من رجال الأعمال المغاربة يبحث فرص الاستثمار في موريتانيا

نواكشوط نواكشوط

يستعد وفد من رجال الأعمال المغاربة، خلال الأيام المقبلة، للسفر إلى العاصمة الموريتانية، نواكشوط، لفتح عيون المستثمرين المغاربة، على فرص الاستثمار في الجارة الجنوبية، موريتانيا.

وقال الاتحاد العام لمقاولات المغرب، في بلاغ له، أصدره، اليوم الجمعة، إن وفد رجال الأعمال المغاربة، سيقوده رئيس “الباطرونا” صلاح الدين مزوار، ما بين يومي 16 و18 دجنبر الجاري، ويرتقب أن يضم عددا مهما من الفاعلين الاقتصاديين المغاربة، للمشاركة في أشغال المنتدى الاقتصادي المغربي الموريتاني، الذي ينظمه الاتحاد الوطني لـ”الباطرونا” الموريتانية.

وحسب المصدر ذاته، فإن المستثمرين المغاربة سيعقدون لقاءات ثنائية مع نظرائهم الموريتانيين، وسيزورون المناطق التجارية في نواكشوط، ويطلعون على فرص الاستثمار والعلاقات التجارية بين القطاع الخاص المغربي، والموريتاني في مجالات الصيد، والطاقة، والمعادن، والفلاحة، والصناعة الغذائية، بالإضافة إلى قطاع النسيج، والصناعة الدوائية، والبنوك، والتأمين.

يذكر أن وزير الخارجية الموريتاني كان قد زار المغرب، قبل أشهر قليلة، في إطار دينامية جديدة لاستعادة العلاقات “الباردة” بين المغرب، وموريتانيا، اتفق فيها مع نظيره المغربي ناصر بوريطة، على تحويل الدينامية الجديدة في العلاقات السياسية، والدبلوماسية بين البلدين، إلى دفعة لانطلاقة جديدة في العلاقات الاقتصادية، والمبادلات التجارية بين البلدين.