عدد الصحافيين المسجونين بسبب عملهم عبر العالم يقترب من رقم قياسي

حرية الصحافة حرية الصحافة

أظهر تقرير أمريكي صدر، اليوم الخميس، أن عدد الصحافيين القابعين خلف القضبان بسبب عملهم في شتى أنحاء العالم، يقترب من رقم قياسي.

وأشارت لجنة حماية الصحافيين، الذي تتخذ من نيويورك مقرا لها، في إحصاء سنوي، إلى وجود 251 صحفيا في السجن بسبب أدائهم لعملهم، وذلك حتى الأول من دجنبر 2018.

وأضافت اللجنة أن عدد الصحفيين السجناء بتهم نشر “أخبار كاذبة” ارتفع إلى 28 بعد أن كان 21 في السنة الماضية وتسعة سنة 2016.

وانتقد التقرير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على وصفه التغطية الإعلامية السلبية مرارا بأنها “أخبار كاذبة”.

وقالت لجنة حماية الصحفيين إن العدد الإجمالي للصحفيين السجناء يقل بنسبة 8 في المائة عن الزيادة القياسية المسجلة السنة الماضية، والتي بلغت 272 صحفيا.

ولا يتضمن العدد الكلي الصحفيين المفقودين أو الذين تحتجزهم أطراف غير تابعة للدولة.