العنصرية تحت المجهر بالمغرب

وقفة مناهضة العنصرية وقفة مناهضة العنصرية

تزور مقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بالعنصرية، يندايي أشيومي، المغرب في الفترة من 13 إلى 21 دجنبر 2018، للتحقيق في الجهود التي تبذلها البلاد للقضاء على عدم المساواة والتمييز العنصري.

زيارة تجعل ملفات التمييز والعنصرية تحت المجهر الأممي طيلة أيام هذا الأسبوع، حيث ستلتقي المقررة الأممية مختلف القطاعات الحكومية والهيئات المعنية بحقوق الإنسان.

وستختتم الخبيرة الأممية مهمتها يوم 21 دجنبر بتنظيم ندوة صحافية، ينتظر أن تعرض فيها خلاصات ملاحظاتها وتوصياتها المتعلقة بملفات التمييز والعنصرية في المغرب. ويرتقب أن يعقب الزيارةَ، التي دعا إليها المغرب، تقديم المسؤولة الدولية تقريرها المفصل أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بجنيف.