بعد 16 عاما من انتظاره.. وفاة والدة الأسير كامل الخطيب يوما بعد الافراج عنه

nnnnnn nnnnnn

توفيت والدة الأسير الفلسطيني، المحرر كامل الخطيب أمس الجمعة، بعد يوم من الإفراج عنه من سجون الاحتلال التي قضى فيها 16 سنة.

وحسب مصادر إعلامية، التي نقلت الخبر، فإن الخطيب كان قد التقى بوالدته في قسم العناية المكثفة في مخيم بلاطة بنابلس، فور الإفراج عنه من سجون الاحتلال الإسرائيلي، وقامت باحتضانه فرحا بعودته، إلا أن الموت لم يمهلها كثيرا، حيث فارقت الحياة يوما واحدا بعد اللقاء الذي ظلت ترتقبه لسنوات.

وتقدم رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، بأصدق مشاعر الحزن والمواساة من الأسير المحرر الخطيب وعائلته بوفاة والدته، بعد سنوات طويلة من الانتظار والعذاب والمرض.