الفيلالي الابن يستثمر وحيدا

مناجم مناجم

كشف موقع «مغرب أنتلجنس» أن الرئيس السابق لمجموعة أونا (مجموعة المدى حاليا)، فؤاد الفيلالي، غادر شركة Afrimines Resources بعد اتفاق مع عبد العزيز أبارو، الرئيس المدير العام السابق لمجموعة مناجم.

ووفقا لمصادر الموقع، فقد قرر الصهر السابق للحسن الثاني، أن يعمل وحده في قطاع التعدين من خلال شركته SARLAU، حيث عدل فؤاد الفيلالي النظام الأساسي لهذه الشركة في نهاية نونبر 2018 ليشمل التنقيب والاستكشاف والتعدين.

وجرى تسجيل تلك التعديلات في السجل التجاري بالدار البيضاء في 15 يناير الماضي، حسب المصدر نفسه، فيما كان الملياردير ووزير الصناعة، مولاي حفيظ العلمي، قد التحق بشركة أبارو حائزا قرابة ربع أسهمها.