رسميا.. الحزب الحاكم في الجزائر يرشح بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة ويعتبرها “مطلبا شعبيا”

أعلنت جبهة التحرير الوطني الجزائرية، اليوم السبت، بشكل رسمي، ترشيح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، للإنتخابات الرئاسية القادمة.

وقال منسق الهيئة التنفيذية للجبهة (الحزب الحاكم في الجزائر) إن العهدة الرئاسية الجديدة “هي مطلب الجزائريين، داعيا لحملة انتخابية قوية لصالح مرشح الحزب، عبد العزيز بوتفليقة”.

وجاء ذلك خلال تجمع حضره 15 ألف من أعضاء الحزب، صباح اليوم السبت، وفق ما نقلته صحف محلية.

وكانت أحزاب التحالف الرئاسي في الجزائر، قد أعلنت في وقت سابق تأييدها لترشيح بوتفليقة، لولاية رسمية خامسة، لانتخابات 18 أبريل المقبل، رغم أوضاعه الصحية التي جعلته مقعدا ومغيبا عن المشهد العام منذ سنوات خلت.

وجاء في بيان لأحزاب التحالف أن “التحالف يرشح المجاهد عبد العزيز بوتفليقة للانتخابات الرئاسية المقبلة، تقديرا لسداد حكمة خياراته وتثمينا للإنجازات الهامة التي حققها”.

وأضاف البيان ذاته “الترشيح يأتي في سبيل استكمال برنامج بوتفليقة الإصلاحي الطموح من أجل جزائر موحدة، ومتصالحة ومزدهرة، وأن بوتفليقة هو رائد الوئام والمصالحة وقائد الإصلاح والتنمية”.