هدى سعد عن وفاة والدها: اللهم ارزقني الصبر.. شكرا على التعازي

هدى سعد هدى سعد

عبرت الفنانة هدى سعد، اليوم الخميس، عن امتنانها لكل من وجه لها التعزية في وفاة والدها، أحمد سعد، السبت الماضي.

وشاركت هدى سعد على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “أنستغرام”، منشورا تعبر فيه عن شركها أصالة عن نفسها، ونيابة عن باقي أفراد أسرتها لكل من قدم التعازي، والمواساة.

وكتبت هدى سعد: “بسم الله الرحمن الرحيم (يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي) انتقل والدي الحبيب أحمد سعد إلى جوار ربه الرفيق الأعلى تلبية لندائه راضيا مرضيا، مبشَّرا ومبشورا. وبهذه المناسبة الأليمة، أتقدّم لكم أحبّتي أصالة عن نفسي، ونيابة عن باقي أفراد أسرتي بجزيل الشكر والامتنان على أحر التعازي، وصادق المواساة، التي توصلت بها ولازلت، والتي تغمرني، وتجبر شيئا من خاطري”.

وأضافت هدى سعد: “لقد كانت لتعزيتكم الرقيقة أبلغ الأثر في نفسي فإليكم خالص الشكر المقرون بصادق الود والوفاء.. أرجو من العلي القدير أن يلهمني الصبر والسلوان ويتغمد أبي برحمته الواسعة، ويسكنه فسيح الجنان في أعلى عليين رفقة الرسل، والأنبياء، والشهداء، والصالحين، وحسن أولئك رفيقا إنه سميع مجيب، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وختمت هدى تدوينتها بكتابة: “شكرا لكم مرة أخرى وبارك الله لكم في ذويكم، وأحبابكم، وحفظكم، وأغناكم، ومدّكم بوافر الصحة والعافية”.

وقدم العديد من الفنانين التعازي لهدى سعد من خلال منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي.