“القابلات” ينتفضن.. اعتصام داخل مندوبية الصحة

يعتصم منذ أمس الإتنين، ممرضات الولادة بميدلت داخل المندوبية الإقليمية للصحة، وذلك إحتجاجا على نقص الكبير في عدد المولدات بالمستشفى.

وصرحت إحدى المولدات لـ”اليوم 24″ أنهم يعانون من نقص مهول في عدد الممرضات  بالمستشفى، وذلك بسبب تنقيل عدد كبير من زميلاتهن من طرف المندوبة الإقليمية إلى مراكز أخرى، وهو ما دفعهم اليوم للإعتصام بالمندوبية احتجاجا على ذلك.

وأشارت المتحدث ذاتها، أنهن يعشن وضعية صعبة في المستشفى، حيث لا يتجاوز عددهن 6 مولدات، يصعب معه تلبية طلبات النساء المقبلات على الولادة، وتنظيم أوقات العمل والإستفادة من العطل.

وكشفت التنسيقية الوطنية للقابلات، كما نشرنا في خبر سابق، عن معطيات صادمة بخصوص عدد وفيات الأمهات أثناء الوضع والحوامل، والتي قدرتها بـ 72.6 وفاة بالنسبة لكل مئة ألف ولادة، ووفاة 28.8 في المائة من الأطفال حديثي الولادة لكل ألف ولادة حية.

وأفادت التنسيقية، أنه في حين أن الحد الأدنى الموصى به عالميا يقدر بـ6 قابلات لكل 1000 ولادة، فإن المغرب لا يوفر سوى 4 قابلات لكل ألف ولادة، مما يضع، حسب المصدر ذاته “حياة الأمهات وأطفالهن في خطر كبير”.

التنسيقية الوطنية، أضافت أنه بدلا من رفع المناصب المالية وتوظيف جميع المعطلين والمعطلات اللذين فاق عددهم 9000 منهم، 2200 قابلة بهدف سد الخصاص الحاد المقدر ب12000 ممرض، اكتفت وزارة الصحة، بتوفير 4000 منصب مالي فقط لقطاع الصحة بكل أطره من أطباء وممرضين وإداريين برسم قانون المالية 2019.

422A4ADA-AD9F-41EF-8017-2F579A2BFD7F