متابعة راقصة مغربية بتهمة “إهانة الله” والابتزاز والتهديد بالتشهير

راقصة راقصة

قررت محكمة في دبي، أمس الاثنين، متابعة راقصة مغربية بتهمة “الإساء للذات الإلهية” والتهديد والابتزاز، بعدما هددت حبيبها الإماراتي ببعث صورهما الحميمية لزوجته في حال رفض العودة إليها أو تعويضها ماديا.

ونقلت صحيفة “ذا ناشونال” الخليجية، أن المغربية طلبت من الرجل مبلغ 38 ألف دولار نقدا، مع 1200 دولار شهريا وإلا ستبعث بصورهما وفيديوهاتهما لزوجته، ما دفعه إلى تقديم شكاية ضدها، مقدما محادثات على تطبيق “واتساب” تضم سب وشتم في حقه.

وفي التفاصيل، أفاد المصدر ذاته، أن المغربية التقت بالإماراتي قبل سنتين، قبل أن ينهي علاقته بها السنة الماضية بعدما رفضت تغيير عملها واعتزال الرقص، لتبدأ عمليات الابتزاز.

وقام الإماراتي بوضع شكاية ضدها لدى الجهات المختصة في الجرائم الإلكترونية بعدما تمكنت المغربية من التواصل مع زوجته ونسخ جميع أرقام هاتفه.