الأمم المتحدة: نصف المهاجرين إلى إسبانيا تعرضوا للاستغلال.. بينهم مغاربة

الهجرة السرية الهجرة السرية

في إطار استطلاع لآراء شمل 1341 مهاجرا من 39 دولة منها المغرب، قالت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة، أن نصف المهاجرين غير النظاميين الذين وصلوا إلى إسبانيا عبر المسار الغربي للبحر المتوسط، تعرضوا لسوء معاملة واستغلال قبل وصولهم على أيدي مهربي البشر. 

الاستطلاع الذي أجري بين يوليوز وأكتوبر  2018، أوضح أن 48% من المستجوبين تعرضوا إلى نوع واحد على الأقل من إساءة المعاملة أثناء رحلتهم. 

وأفاد التقرير بأن المهاجرين من الكاميرون وغامبيا وغينيا أبلغوا عن أعلى نسبة من إساءة المعاملة، بينما أبلغ المهاجرون من المغرب والجزائر وموريتانيا عن أقل نسبة. 

وبخصوص أنماط سوء المعاملة، قال التقرير إنها شملت الاحتجاز القسري والعنف الجنسي والعمل بدون أجر. 

ومنذ بداية عام 2019، وصل 5 آلاف و203 مهاجر ولاجئ إلى إسبانيا عبر مسار غرب البحر المتوسط، ولقي 73 شخصًا مصرعهم أثناء هذه الرحلة.

يذكر أنه في فبراير الماضي، قالت المنظمة الدولية للهجرة، إن مسار غرب البحر المتوسط كان أكثر ما استخدمه المهاجرون في الوصول إلى أوروبا عام 2018 حيث وصل 63 ألفا و 325 مهاجرا إلى إسبانيا من خلاله، ما يمثل 60 في المائة من جميع الوافدين من منطقة البحر المتوسط.