بتهمة الإعتداء بالضرب المؤدي إلى الجرح.. الجامعة توقف لاعب الدفاع الجديدي لسنتين

الدفاع الجديدي الدفاع الجديدي

أنزلت اللجنة المركزية للتأديب والروح الرياضية، التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، اليوم الخميس، عقوبة ثقيلة باللاعب المهدي قرناص، لاعب فريق الدفاع الحسني الجديدي، وذاك بسبب الأحداث التي نشبت بعد مباراة فريقه الأخيرة أمام أولمبيك آسفي، ضمن منافسات الجولة 21 من البطولة الاحترافية.

وأصدرت اللجنة المذكورة، بلاغا رسميا، تؤكد فيه  “توقيف مهدي قرناص، لاعب نادي الدفاع الحسني الجديدي، لمدة سنتين واحدة منها موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 10 الآلاف درهم، لاعتدائه بالضرب المؤدي إلى الجرح في حق حكم المباراة التي جمعت فريقه بنادي أولمبيك أسفي، وذلك بناء على المادة 86 من قانون العقوبات”.

وكان عبد العزيز لمسلك، الحكم الذي أدار هذه المباراة، قد دون في تقرره عن هذا النزال، تعرضه لاعتذاء من طرف اللاعب قرناص بعد هذه المباراة، وهو الأمر ذاته الذي دونه مندوب اللقاء.

وعرفت هذه المباراة احتجاجات كبيرة من قبل النادي الدكالي، والذي أصدر بلاغا رسميا، مباشرة بعد انتهائها، يستنكر فيها “الظلم التحكيمي الفادح” الذي تعرض له، والذي تسبب، حسب بلاغ النادي، في هزيمته.