بلاغ ضد الفنان خالد أبو النجا يدعو لمحاكمته بقانون الإرهاب

خالد أبو النجا خالد أبو النجا

تقدم محامي مصري، اليوم الأربعاء،  ببلاغ  للنائب العام ضد الفنان خالد أبو النجا بسبب “تروجيه للمثلية الجنسية، ونشره تغريدات وصفت بالمشبوهة في مواقع التواصل الاجتماعي إَضافة إلى عقده اجتماع رفقة الفنان المصري عمرو واكد في الكونغرس الأميركي، دون صفة له للحديث باسم الشعب”، مطالبا معاقبته طبقا لقانون الإرهاب.

وونشرت تقارير إعلامية مصرية البلاغ الذي تقدم به  المحامي أيمن محفوظ، وجاء فيه: “بعد أن روّج المشكو في حقّه للمثلية الجنسية وظهور تغريدات مشبوهة في مواقع التواصل الاجتماعي تمثّل إشارات تحدث بعدها كوارث على الدولة، وأخيراً عقد اجتماع مع عمرو واكد في الكونغرس الأميركي، وذلك دون صفة له للحديث باسم الشعب، وهو تعوّد الطعن في الدولة المصرية قيادة وشعباً، وأن ما اقترفه المشكو في حقه يمثّل جريمه يخضع للمعاقبة طبقاً لقانون الإرهاب “.

وطالب البلاغ بتجميد أموال الفنان المصري، ومنعه في التصرف فيها، ومنعه من السفر، وترقبه حين وصوله للبلاد والتحفظ على أرصدته البنكية والتحقيق معه في قائمة الاتهامات المنسوبة له مع اتخاذ اللازم قانونا.

وتقدم المحامي المصري بالبلاغ بعد تغريدة لخالد أبو النجا، دافع فيها عن المثليين وميوالاتهم، إضافة إلى إجرائه لقاء رفقة الفنان عمرو واكد، مع الكونغريس الأمريكي، وإجرائهما مقابلات مع قناة الجزيرة، وهو ما اعتبر خدمة لأجندات معادية لمصر.

يذكر أن خالد أبو النجا عبر عن اعتراضه على تعديلات دستورية تسمح ببقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في منصبه إلى غاية 2034، علما أن فترته الرئاسية الحالية تنتهي في 2022.