خصوم الأسود بـ”كان2019″..مدرب ناميبيا يتحدى رونار ويتوعد المنتخب المغربي

المنتخب الوطني المغربي المنتخب الوطني المغربي

أشعل ريكاردو مانيتي، مدرب منتخب ناميبيا المنافسة بالمجموعة الرابعة المشاركة بنهائيات كأس أمم إفريقيا “مصر 2019″، بتوعده للمنتخب المغربي، خصمه في أول مباراة تحت لواء المسابقة القارية التي ستعرف مشاركة 24 منتخبا بدلا من 16.

الصحافة المحلية نقلت تصريحات هامة لمدرب المنتخب الناميبي، الذي قال إن هدف الأول هو تحقيق الفوز أمام أسود الأطلس، باعتبار الظهور الأول مفتاحاً يسهل  باقي المواجهات المتبقية بالمجموعة التي تضم أيضاً، كلا من الكوت ديفوار، ومنتخب جنوب إفريقيا.

المدرب شدد بأنه غير متخوف من مواجهة أقوى منتخبات القارة السمراء، لأن ناميبيا ستحل بمصر من أجل الاستمتاع بكرة القدم وتقديم مستوى يٌشرف جماهيرها، ويليق بالكرة الناميبية.

وعرج ريكاردو مانيتي على استعدادات منتخب بلاده لـ “كان 2019” الذي سينطلق في 21 يونيو المقبل، قائلاً : “أطمح إلى إقامة معسكر إعدادي بإحدى الدول المجاورة لمصر، ما أريده هو أن يتم توفير  الظروف اللازمة لاستعدادات جيدة لنا، وحاليا ليس لنا برنامج نهائي، سنجتمع بداية من 26 ماي الجاري، لخوض أولى الحصص التدريبية”.

في المقابل، أقر الناخب الوطني هيرفي رونار في أول تعليق له بعد قرعة كأس أمم إفريقيا، بصعوبة مهمة “الأسود” في دور المجموعات، باعتبار أن رفاق مهدي بنعطية سيكونون في مواجهة منتخبات لديها خبرة كبيرة في المنافسات الكبرى.

وأضاف المدرب الفرنسي: ” الآن نحن نعرف خصومنا، وسنركز الآن على التحضير للمنافسة ودراسة كل خصم على حدة، حتى نكون جاهزين لهذه التظاهرة، أعرف ناميبيا جيدا بحكم أني سبق لي وأن دربت زامبيا، كما أعرف الكوت ديفوار أيضا”.

ولم يجب رونار بشكل صريح عن البرنامج الإعدادي للمنتخب الوطني الخاص لهذه التظاهرة، لكنه أكد على أن ” رئيس الجامعة يوفر لنا جميع الظروف من أجل الاستعداد بشكل جيد لهذه المنافسة، وسوف نستعد بشكل جيد”.