بعد التدخل الأمني لفض اعتصامهم.. “المتعاقدون” يرقدون بمستشفى سويسي وتسجيل 59 إصابة

تفريق اعتصام الأساتذة المتعاقدين تفريق اعتصام الأساتذة المتعاقدين

وسط استمرار مطاردة قوات الأمن للأساتذة “المتعاقدين”، والتي انطلقت منذ أربع ساعات، كشفت مصادر من تنسيقية “المتعاقدين” أن أعداد المصابيين في صفوفهم تحاوز 50 شخصا.

وقال مسؤولون في اللجنة الطبية لتنسيقية “المتعاقدين” في تصريح لـ”اليوم 24″ فجر اليوم من مستشفى السويسي بالعاصمة، إن أعداد الأساتذة “المتعاقدين” المصابين في التدخل الأمني هذه الليلة وصل إلى 59 شخصا.

وأوضحت ذات المصادر، أن أغلب الإصابات تعرض لها “المتعاقدون” على مستوى اليدين والرجلين والظهر، بسبب قوة خراطيم المياه و”هراوات” رجال الأمن.

وأضاف المصدر ذاته، أن التنسيقية سجلت وجود عدة كسور في صفوف أعضائها المصابين في التدخل الأمني هذه الليلة، وإصابة “متعاقد” في عموده الفقري.

وفيما تداول نشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي صورة مصاب في التدخل الأمني لفض اعتصام “المتعاقدين” هذه الليلة، أوضحت مصادر طبية لـ”اليوم 24″ أن المصاب هو والد أستاذة “متعاقدة” قادم من مدينة، وتسبب قوة ضخ المياه المستعملة لتفريق المعتصمين لخروج الدم من أذنية، قبل نقله للإنعاش، مؤكدة على أن وضعه في تحسن.