بعد 3 أسابيع من الإضراب.. وزارة أمزازي تتجه نحو تفعيل مسطرة العزل في حق أساتذة “

أساتذة الزنزانة 9 أساتذة الزنزانة 9

بعد ثلاثة أسابيع من خوض أساتذة “الزنزانة 9” إضرابا وطنيا مرفوقا باعتصامات في العاصمة الرباط، تتجه وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي إلى تفعيل مسطرة العزل في حقهم.

وقالت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم، اليوم الخميس، في تصريح لـ”اليوم 24″، إن إجراءات الوزارة بدأت في عدد من المدن في حق أساتذة “الزنزانة 9″، المضربين للأسبوع الثالث على التوالي، منها مدينة السمارة.

وفي السياق ذاته، وجهت الجامعة مراسلة إلى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، من أجل وقف تفعيل مسطرة العزل في حق الأساتذة المضربين، وفتح باب الحوار معهم، ومع باقي النقابات من أجل تسوية وضعيتهم، وتحقيق مطالبهم، التي قالت إنها مشروعة.

كما دعت الجامعة الوزير أمزازي إلى عقد لقاء مستعجل معها، من أجل تدارس مستجدات قضية الأساتذة المضربين، والتوصل إلى حل يوقف هدر الزمن المدرسي.

ويطالب أساتذة “الزنزانة 9” بترقية مالية وإدارية بأثر رجعي من الموسم الدراسي 2012/2013 إلى اليوم، معتبرين أن مطلبهم مشروع، ومؤكدين أن وعودا حكومية منحت لهم، منذ عام 2014، لتسوية وضعيتهم غير أنها لم تجد طريقا للتفعيل.