عاجل.. وفاة رجل أمن تونسي بعد إصابته في التفجير الإرهابي الأول

تفجير تونس تفجير تونس

تونس شهدت عمليتين إرهابيتين صباح اليوم

أعلنت وزارة الداخلية التونسية قبل قليل، عن وفاة رجل أمن متأثرا بجروحه إثر العملية الانتحارية، التي شهدها شارع رئيسي بالعاصمة التونسية.

وقال مصدر أمني لوكالة الأناضول للأنباء، إنه بالإضافة لوفاة رجل الأمن، أصيب  8 على الأقل في التفجيرين المتتاليين في العاصمة‎ التونسية.

وكان التفجير الانتحاري الأول، استهدف سيارة شرطة في شارع شارل ديغول، بالعاصمة التونسية، وأسفر عن إصابة رجلي أمن وثلاثة مدنيين.

واستهدفت عملية إرهابية ثانية وحدة مكافحة الإرهاب، وقام شخص بتفجير نفسه قبالة الباب الخلفي لإدارة الشرطة العدلية بالقرجاني في العاصمة التونسية.

وقالت وزارة الداخلية إن الحادث الثاني خلف 4 إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف القوى الأمنية، تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وبالموازاة مع التفجيرين، أعلنت وزارة الدفاع الوطني التونسية أن مجموعة إرهابية استهدفت فجر اليوم محطة الإرسال الإذاعية والتلفزيونية بجبل عرباطة بمدينة قفصة، وهي محطة مؤمنة عسكريا. ولم تسجل العملية أية أضرار بشرية أو مادية.