شاب مغربي يروع الإسبانيين في طريق السفر.. قطع أزيد من 30 كيلومتر بسرعة جنونية في الاتجاه المعاكس للسير

image image

سلوك روع المسافرين في كاطالىنيا

تسبب شاب مغربي، في حالة ذعر للمسافرين على إحدى طرق إقليم كاتالونيا الإسباني، بعدما ساق سيارته لأزيد من ثلاثين كيلومتر بسرعة جنونية وفي الاتجاه المعاكس لخط السير.

وقالت شرطة الإقليم الإسباني، إن قواتها أوقفت نهاية الأسبوع الماضي، شابا مغربيا يبلغ من العمر 28 سنة، ساق سيارته لـ36 كيلومتر عكس اتجاه السير، وبسرعة كبيرة، لم يتوقف إلا بإصابة سيارتين للشرطة بالإقليم.

وتقول ذات المصادر، تشير إلى أن الشاب الذي يحمل الجنسية المغربية، ويقيم في أمبوستا بالإقليم، تمت متابعته بتهمة تجاوز السرعة، كما تم إخضاعه لاختبار تعاطي المخدرات، وهو الاختبار الذي ظهرت نتائجه أنه إيجابي، موضحة أنه تم التحقق من تعاطي الشاب للكوكايين.

image

وحسب الصحافة الإسبانية، فإنه تم ضبط عدد كبير من الأجهزة الالكترونية في سيارة الشاب المغربي، كما تم حجز 15 ألف أورو في سيارته.

ويضيف المصدر ذاته، أن النتائج الأولى للتحقيق، تشير إلى أن الموقوف، وتحت تأثير المخدرات، كان ينوي الدخول للمغرب، لبيع بضاعته.