الشرطة الإسبانية تُحقق في محاولة اعتداء جنسي على “منقذة سباحة” من طرف مغربي

شاطئ  لا كونشا دي سان سيباستيان شاطئ لا كونشا دي سان سيباستيان

البحث عن الجاني مازال مستمرًا

فتحت الشرطة الإسبانية، تحقيقًا في مزاعم محاولة اعتداء جنسي من طرف شخص مغربي بأحد الشواطئ الإسبانية على منقذة سباحة داخل غرفة تبديل الملابس.

ونقلت مصادر إعلامية إسبانية، أن شرطة منطقة “إرتزانتزا” تلقت مكالمة لتنبيههم لمحاولة اعتداء جنسي على سيدة إنقاذ في شاطئ “لا كونشا دي سان سيباستيان”.

وذكر المصدر ذاته، أن الاعتداء الذي نفذه المشتبه به وقع في غرفة تبديل الملابس بالشاطئ، يوم الجمعة الماضي، وفي حدود الساعة الثامنة مساءًا، إذ هاجم الضحية وحاول خنقها إلى حد فقدانها الوعي، وقال موقع “أروبا بريس” إنه لحسن الحظ لم يُنفذ المشتبه به هدفه”.

ومازال التحقيق في الحادث من قبل الشرطة الإسبانية مستمرًا حتى الأن، ولم تتم أيّ اعتقالات لحدود اللحظة، وبالنسبة للشرطة الإسبانية، أن ماهو معروف حتى الان أن المعتدي من أصل مغربي.