بسبب سمعته السيئة.. هولندا تقرر تغيير اسم البلاد

17 17

بسبب السمعة السيئة المرتبطة به

تعتزم الحكومة الهولندية تغيير اسم البلاد، والامتناع عن استخدام تسمية هولندا، في خطوة مفاجئة أثارت جدلًا واسعًا.

وبررت الحكومة خطوتها المرتقبة، بأنها تأتي نظرًا إلى الصورة السيئة، التي باتت مقترنة في الأذهان بتسمية هولندا، وفقًا لمجلة ”Adformatie“ المحلية.

وأوضحت المجلة أن ”هذه الخطوة تأتي في إطار قرار السلطات تحديث البلد، كما أن التسمية الحالية تقترن في أذهان السياح بالمخدرات، وبحي أمستردام المعروف بانتشار بائعات الهوى“.

من جانبها، نقلت مجلة ”فوربس“ الأمريكية، أمس الأحد، عن متحدثة باسم وزارة الشؤون الخارجية الهولندية، أن ”هولندا تحتاج إلى علامة تجارية وطنية أكثر اتساقًا وتنسيقًا“.

وأضافت المتحدثة نفسها: ”نريد أن نقدم هولندا كدولة منفتحة، ومبتكرة، وشاملة”،

وأشارت إلى أن ”قرار الحكومة الهولندية بالتخلي عن استخدام مصطلح هولندا الأكثر شيوعًا، سيقابله اعتماد تسمية نيذرلاند، وهو الاسم الرسمي للبلاد“.

وقررت السلطات الهولندية، لتحقيق غايتها، ”الترويج للتسمية الجديدة في المحافل الدولية، مثل مسابقة ”يوروفيجن“ الغنائية، التي ستقام في مدينة روتردام، في ماي المقبل، وكذلك عن طريق منتخب كرة القدم عبر وضع اسم ”نيذرلاند“ على قميص الفريق للترويج للاسم الجديد للبلاد.

كما قررت الحكومة الهولندية – بحسب فوربس- الترويج للاسم الرسمي الجديد خلال دورة الألعاب الأولمبية المقبلة، طوكيو عام 2020.