انفراد.. المباريات ستلعب بدون “فار” بسبب “كورونا” في حال استئناف البطولة

Maroc-sport-foot-botola1 كلاسيكو الجيش الملكي والوداد

بسبب افتقاد مقصورة "الفار" لشرط مسافة الأمان

علم “اليوم 24” من مصدر جامعي جيد الإطلاع، أن مباريات البطولة الاحترافية ستلعب بدون تقنية الفيديو، في حال تمت المصادقة على استئناف الدوري، بعد توقف فرضته التداعيات السلبية لانتشار فيروس “كورونا” المستجد.

وشدد المصدر ذاته، على صعوبة توفير شروط السلامة، وعلى رأسها مسافة الأمان داخل المقصورة الخاصة بـ “الفار”، وهو ما فرض التخلي عن التقنية، خلال ما تبقى من مباريات الدوري، إذا تقرر استئناف البطولة، بعد توقف اضطراري بسبب الخوف من انتشار الجائحة.

وفي سياق متصل، أعدت اللجنة الجامعية، التي يرأسها حمزة الحجوي، والخاصة بتدبير ملف البطولة الاحترافية، في ظل التداعيات السلبية لانتشار فيروس “كورونا”، مقترحا لاستئناف منافسات البطولة الاحترافية، وفق ما كشفه الموقع سابقا.

وكشف مصدر جامعي جيد الإطلاع، في حديثه مع “اليوم 24″، أن مقترح اللجنة، يتمثل في اختيار ملعبي بركان ووجدة، لاحتضان ما تبقى من منافسات البطولة الاحترافية، بعد توقف اضطراري فرضه انتشار فيروس “كورونا”، وإقرار الحجر الصحي، فضلا عن تحديد تاريخ 17 يوليوز كموعد لعودة عجلة البطولة إلى الدوران.

وشدد المصدر، على كون مقترح اللجنة سيتدارسه المكتب الجامعي، خلال اجتماع الأسبوع الجاري، ويرتقب الحسم في المقترح قبل تقديمه إلى الحكومة، للحصول على ترخيص لاستئناف منافسات البطولة الاحترافية.