مجموعة رابعة من العالقين المغاربة في سبتة المحتلة تنتظر تأشير سلطات المغرب لعودتها

معبر باب سبتة معبر باب سبتة

عالقون ينتظرون الترحيل

على الرغم من تنظيم ثلاث رحلات ترحيل متتالية، لايزال العشرات من المغاربة عالقين في مدينة سبتة المحتلة، ينتظرون تأشير السلطات المغربية على أسمائهم للعودة إلى أرض الوطن.

ونقلت وسائل إعلام إسبانية، اليوم الثلاثاء، أن سلطات المدينة المحتلة، سلمت السلطات المغربية لائحة جديدة من أسماء العالقين، الذين ينتظرون الترحيل، للتأشير عليها.

ذات المصادر استبعدت أن يتم التأشير المغربي على اللائحة الجديدة، بالسرعة نفسها، كما من قبل، خصوصا على الرحلتين الثانية، والثالثة الخاصتين بالإجلاء.

بعد تأشير المغرب على اللائحة الجديدة للعالقين، ينتظر أن ترافقهم شرطة المدينة المحتلة، إلى المعبر، ليجدوا في استقبالهم السلطات المغربية، التي تقلهم إلى فنادق مخصصة للحجر الصحي.

يذكر أن أول مجموعة من العائدين المغاربة من سبتة المحتلة، خضعت للحجر الصحي، وتحاليل فيروس كورونا، وذوو النتائج السلبية، ينتظر أن يعاد إخضاعهم لتحليل طبي، للتأكد من خلوهم من الفيروس، قبل السماح لهم بمغادرة الحجر الصحي.