العثماني يوضح: السفر ليس ممنوعا في عيد الأضحى

العثماني: بغينا عيد اضحى بسلام العثماني: بغينا عيد اضحى بسلام

توضيح من العثماني

وضع رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، اليوم الاثنين، خلفيات حديثه عن تأجيل المواطنين لسفرهم، إذا كان غير ضروريا خلال أيام عيد الأضحى المرتقب، بعد أيام قليلة.

وقال العثماني، أمام مجلس النواب، إن السفر غير ممنوع، والمغرب بلد ديمقراطي، ويحترم الحرية، مشددا على أن الازدحام في وسائل النقل، قد يخلق بيئة لانتشار فيروس كورونا المستجد.

رئيس الحكومة، أضاف أنه سمع عددا من الناس يقولون إن كورونا غير موجود، محذرا من “هذه الأخبار الزائفة”، ومنبها إلى أن دولا باتت تحصي مئات الوفيات، يوميا، بسبب الفيروس، متسائلا “زعما هاد الوفيات غير كذوب”.

وكان العثماني قد قال، أمس الأحد: “نريد أن يمر العيد بسلام وصحة وعافية”، موجها حديثه إلى المواطنين، بالقول: “أطلب أن لا تسافروا في العيد إلا للضرورة”.

وشدد العثماني على أنه من الضروري الإبقاء على القيود في المرحلة الثالثة من التخفيف، مع منع الأفراح، والجنائز، والسينما، والمسابح العمومية، موجها كلامه إلى المواطنين: “أطلب من المواطنين الالتزام”، مشددا على أن الجنائز، والأفراح كانت السبب في انتشار الوباء في البداية.

وأكد رئيس الحكومة ضرورة التزام المواطنين بالتدابير الاحترازية، من الالتزام بالنظافة، والتباعد الجسدي، وارتداء الكمامات، منبها إلى أنه تم تسجيل تراخ في هذا الشأن، وقال: “لاحظنا تراخ وهذا نحذر منه”.