برشلونة يسير نحو التخلي عن خطة رافقته لسنوات

كومان كومان

.

أكدت تقارير صحفية، اليوم الجمعة، أن الهولندي، رونالد كومان، مدرب برشلونة، قرر تغيير الخطة إلى 4-2-3-1، ويدخل هذا التغيير في إطار تجديد هياكل الفريق، وضخ دماء جديدة في النادي الكاتالوني، من أجل العودة إلى المنافسات، والتتويج بالالقاب.

وعاش برشلونة موسمًا كارثيًا، بعد أن خسر كل البطولات المحلية، والقارية، بالإضافة إلى تلقيه خسارة مذلة أمام بايرن ميونخ في دوري أبطال أوربا بنتيجة 2-8.

ومن المتوقع أن يعتمد كومان على 4-2-3-1، بعد تحليل مواطن الضعف لدى الفريق الكتالوني، خلال الموسم الماضي.

وسيتخلى برشلونة عن خطة 4-3-3، التي بدأت تؤتي ثمارها في الكامب نو، منذ 2004.

 وقالت صحيفة سبورت الإسبانية إن كومان يعتقد أن برشلونة قادر على تقديم كرة جذابة، وفقًا لهذه الخطة، عبر ليونيل ميسي، وأنطوان جريزمان، وأنسو فاتي.

وأضاف المصدر ذاته أن ثنائي خط الوسط يجب أن يمتازا بالصرامة في أداء وظائفهما في الملعب، مع تقديم مستوى بدني مميز، وتلقى مساعدة من رباعي الهجوم، الذين سيبدؤون الضغط المتقدم على المنافس.

وذكرت الصحيفة نفسها أن كومان يريد تكوين فريق قوي بدنيًا، ولا يسمح للمنافس بالراحة أثناء اللعب، حتى لا يتكرر ما حدث أمام بايرن ميونخ، خلال الموسم الماضي.